الاختيار المدروس

 

 

في زاوية باستيل توجهت للعميل دائماً، سواء كان من خلال التوعية أو بالنصائح والأفكار أو حتى لتوضيح أهمية المصمم الداخلي, إلا أن هذه المقالة موجه للمصمم الداخلي وكيف يختار العميل؟!

بدايةً.. من المعروف أن عملية ومراحل المشروع في مشاريع التصميم الداخلي، هي عملية مرهقة وحساسة للمصمم وللعميل أيضاً. بالنسبة للعميل، تكمن الصعوبة في البحث عن المصمم المناسب من ناحية الميزانية أو الهدف المطلوب تحقيقه أو الوقت المقدر لتنفيذ طلبه. أما الصعوبة عند المصمم فتكمن في التأكد من أن العميل شريك مناسب، سواء من حيث تقبل الأفكار أو من ناحية شخصية العميل.

من أهم عوامل الاختيار هو عامل الوقت, فأنت كمصمم تحتاج إلى وقت كافي بحيث ترضي نفسك وتحافظ على سمعتك المهنية كالمصمم ومن ثم ترضي طموح العميل, ولذلك يتوجب عليك تقدير الوقت الكافي والملائم لإنهاء المخرجات النهائية وتسليم مستندات المشروع. فعندما يكون الوقت المحدد غير مناسب أو كافي لإنجاز المطلوب منك، فالأفضل عدم الخوض في هذا المشروع، تفادياً للنتائج السلبية على عملك وسمعتك.

أيضاً من المهم جداً الاستفسار عن حالة المشروع قبل القبول به، فهل هو في مرحلة التخطيط والتصميم؟ أم في مرحلة التشطيب واختيار المواد؟ أو في مرحلة التنسيق بعد التشطيب؟ وبذلك تمتلك العديد من الخيارات التي تناسبك، حيث أنه مطلوب منك كمصمم داخلي المرونة وإيجاد الحلول لكل حالة. فمن المعروف أن التصميم الداخلي له أسس وقواعد ثابتة، إلا أنه يتطلب أيضاً الخبرة والحلول المبتكرة، سواء كانت تلك الحلول وظيفية أو جمالية أو كلاهما. والأفضل قبل اختيار مشروعك أو عملك، أن تتأكد بأنك تضيف للعميل وأنه يضيف لك أيضاً في المقابل، فلا تجعل قبولك للعمل بسبب المال فقط، بل أجعل الأمانة المهنية والعدل نهج لك، واستمتع بتأدية العمل واحصل في المقابل على المال والخبرة والشغف.

إلا أن الخطوة الأهم في علاقتك مع العميل هي الإنصات، يجب عليك كمصمم الإنصات جيداً للعميل وقراءة أفكاره في اللقاءات الأولى، بل وطرح الأسئلة التي يحتمل أنها تساعد في تقريب وجهات النظر وتكوين موافقة مبدئية للعمل بينك وبين العميل, مثل الاستفسار عن إن كان هناك تعاون سابق مع مصمم؟ وكيف كانت طبيعة التعاون إن وجد؟ أيضاً استفسر عن دور العميل خلال المراحل، فهل سيكتفي بطرح الأفكار وينتظر المخرج النهائي؟ أم هل سيشارك بلمساته الخاصة في كل مرحلة؟ ولعل أهم سؤال تطرحه هو: سبب اختيار العميل لك كمصمم داخلي؟ فهناك من يختارك بسبب أفكارك أو طرحك أو تكلفتك أو حتى أسلوبك وطريقة تنسيقك النهائي للمشروع. وهناك من سيختارك لبراعتك في تخطيط وتصميم المساحات المتعددة وتوظيفك لها. وأياً كان السبب، يتوجب عليك كمصمم أن تروج لهذا (السبب) الذي يميزك.

هذه الخطوات العامة ستساعدك في تكوين تصور مبدئي عن طبيعة المشروع وشخصية العميل، وهو ما يمكن القول بأنه سيكون أولى خطوات اختيارك المدروس للعملاء.

كلمات مفتاحية:

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

شاركنا تعلقيك
قد يعجبك أيضاً
Please reload

مجلتنا الإلكترونية
مجانية . شهرية . إلكترونية
تابعنا على تويتر
تابعنا على قنوات التواصل الإجتماعي