صيانة وتشغيل منشآت التراث العمراني

 

يعتبر التراث العمراني لدى كثير من الشعوب أحد أثمن أنواع التراث، وأحد الركائز الأساسية التي تشكل الهوية الوطنية كونه شاهداً حياً على أصالة وعراقة تاريخ تلك الشعوب، ولما له من خصوصية في التعبير عن حضارات الأمم سواء كانت ثقافيه أو أدبيه أو اجتماعيه أو حضارية. لذلك، تسعى كثير من الدول إلى المحافظة على تراثها العمراني تارةً وإعادة إحياء ما يمكن منه تارةً أخرى. لقناعتهم التامة بأن حضارات الأمم لا تقاس بما وصلت إليه من تطور عمراني وحضاري فحسب، وإنما تقاس أيضاً بحفاظها على تراثها العمراني. ولما ميز الله عز وجل المملكة العربية السعودية بثروة غنيه من التراث العمراني المنتشر في جميع أرجاء البلاد كونها تعتبر من أولى مواقع الاستيطان البشري وأرض الحضارات ومهد الرسالات، فقد أولت حكومة خادم الحرمين الشريفين رعاية خاصة لتراث المملكة العمراني وشكلت الهيئة العامة للسياحة والآثار وذلك إيماناً منها بما يتطلب هذا من المنشآت من رعاية خاصة ترتكز على منهجيه مدروسة تأخذ في اعتبارها الأبعاد العلمية والعملية لمنشآت التراث العمراني. لهذا، يلعب مدير المرافق والمنشآت دور رئيسي ومحوري في المحافظة على هذا التراث نظراً لمعرفته الكاملة بكيفية التعامل مع خصوصية هذا النوع من المنشآت ومعرفته أيضاً بكيفية معالجتها فيما يتعلق بعمليات الصيانة والتشغيل بغض النضر عن طبيعة الاستخدام.

 

من أولى هذه الخطوات التي يجب على مدير مرافق التراث العمراني مراعاتها، هو التأكد من وجود تقرير مفصل عن تاريخ التراث العمراني المراد إدارته (Historic Structure Report). لأنها تعتبر من أهم الخطوات للحفاظ على التراث العمراني، لما يوفره هذا التقرير من جميع التفاصيل والتغييرات التي طرأت على المنشأة سواء كانت الإصلاحات، أو إعادة التأهيل، أو الترميم من بداية إنشائها وصولاً للحالة الحالية الموجودة بها. وتكون هذه التفصيلات والمعلومات على شكل وثائق أو رسوم هندسيه أو تفصيلات مادية. ويمكن أن يستفيد مدير المرافق من هذا التقرير في أن تكون قراراته مبنيه على أسس واقعية كونها نابعة من فهم عميق للمنشأة بأبعادها الهندسية والتاريخية والثقافية والمادية.

 

ثانياً، معظم أعضاء فريق إدارة مرافق التراث العمراني ليس لديهم المهارات الضرورية التي يجب أن تتوفر لديهم لمثل هذا النوع من المنشآت. فكثير منهم يعتقد أن مهارته التي اكتسبها في أساليب البناء الحديث يمكن الاعتماد عليها في عمليات صيانة وتشغيل مرافق التراث العمراني. فيجب أن يقوم مدير مرافق منشآت التراث العمراني بالتأكد من جميع المجموعات التي تعمل تحت إدارته، بأن لديها المهارات والمعرفة المتخصصة حول الطرق المناسبة في معالجة المواد وتفاصيل البناء، خاصة أن المواد الطبيعية المستخدمة في التراث العمراني يصب تعويضها لكونه هذه المنشأة فد تم إنشاؤها يدوياً باستخدام مواد طبيعية. 

 

ثالثاً، استخدام أفضل الوسائل الممكنة وأفضل المنتجات في عمليات تنظيف أجزاء التراث العمراني حتى لا تتلف أي جزء أو تفقد قيمته الحقيقية. لذلك، اختبار جميع منتجات التنظيف التي يمكن أن تستخدم وكذلك الأساليب في عينات خارجيه أو في مختبرات علمية، يعد من أهم الخطوات التي يجب أن تتخذ ليتم تقييم التأثيرات الجانبية لهذه المنتجات ومعرفة مدى فعاليتها. بعد اختيار مواد التنظيف والمنتجات الكيميائية التي سوف تستخدم في منشآت التراث العمراني والتأكد من أنها غير ضارة، يجب أن يقوم مدير مرافق التراث العمراني بتسجيل المعلومات المتعلقة بعملية الاختبار في دليل التشغيل والصيانة سواء كانت النتائج، والمنتج

المستخدم، والأساليب/الإجراءات المتبعة والجدولة المقترحة التي سوف تتبع في عمليات التنظيف مع الأخذ بعين الاعتبار من التأكد من تدريب جميع العاملين في التنظيف بشكل شامل على هذه المواد والتأكد من عدم استخدام أي شخص غير مؤهل لهذه المواد. بعد ذلك، يبقى على مدير مرافق التراث العمراني ضبط جداول التنظيف. قد يكون من الصعب في البداية تحديد أفضل تكرار للتنظيف، ولكن من خلال الرصد المنتظم لفعالية المنتج والإجراء المستخدم، ستتحقق الخبرة بمرور الوقت لكن ينبغي الأخذ بعين الاعتبار خصوصية أنماط استخدام منشآت التراث العمراني المختلفة والتآكل العام للمواد المصنوعة منها.

 

كل هذه الأمور وغيرها المتعلقة بصيانة وتشغيل منشآت التراث العمراني يجب أن تأخذ بعين الاعتبار وخاصة في ظل الاستخدام الحديث لكثير من منشآت التراث العمراني سواء كان للتشغيل السياحي أو الفندقي حتم على كل مدراء المرافق والمنشآت وكل من يشارك في تشغيل وصيانة منشآت التراث العمراني أن يكون على دراية كاملة بالخصائص الهامة لهذا التراث العمراني المتعلقة بصيانة وتشغيل لهذا النوع من المنشآت والصيانة للحفاظ على هذه الثروة العمرانية.

كلمات مفتاحية:

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

شاركنا تعلقيك
قد يعجبك أيضاً
Please reload

مجلتنا الإلكترونية
مجانية . شهرية . إلكترونية
تابعنا على تويتر
تابعنا على قنوات التواصل الإجتماعي