تابعنا على قنوات التواصل الإجتماعي

التنافس الإيجابي

October 24, 2017

 

من أهم أسباب تطور الإرث المعماري والتصميم الداخلي في عصرنا الحالي هو التنافس الإيجابي في تطوير المعايير والإبتكار والتغيير المستمر في التفكير الإبداعي والذي ينتج عنه تطوير الأسس والقواعد، وبذلك إنطلقت المنافسات العالمية في التخصصات الهندسية مثل (Interior Design) وهي منصة رقمية عالمية رائدة في نشر مواضيع الهندسية والتصميم الداخلي بشكل خاص, هدفها منذ نشأتها تعزيز الابتكار والأبداع, وفي كل نهاية سنة ميلادية من شهر سيبتمبر إلى ديسمبر يتم الإعلان عن جائزة (Best of Year)  التي بدأت من قبل إثنى عشر سنة والتي تخص المعمارين والمصممين من جميع أنحاء العالم وفي 1 ديسمبر يتم الإعلان عن الفائز بعد مروره بأربع مراحل المرحلة الأول تسليم المشاريع والمنتجات الداخلية المرحلة الثانية تصويت العام المرحلة الثالثة الإعلان عن الفائز والمرحلة الأخيرة والتي تصادف 1 ديسمبر مرحلةBest of Year event  بحيث يتم الإعلان عن فائز عبر مديرة التحرير (سدني ألين) والناشر (كارول سيسكو).للفوز بـ (Best of Year Award) توجد معايير محددة وثابتة، ومعايير متغيرة تتغير إلى الأفضل في كل سنة جديدة وتشمل جميع الفئات إن كانت سكنية أو تجارية أو فندقية أو حكومية أو صحية أو تعليمية أو غذائية ..إلخ. يمكن الإشتراك بالتصاميم الداخلية والخارجي أو التشطيبات الناعمة والقاسية بالإضافة إلى المنتجات المساعدة في البناء والإكسسورات, حيث يتم تقديم عدة جوائز للفئة الواحدة إذ لا يوجد ترتيب الأولي في توزيع الجوائز, منحت الجائزة لعام 2016 لفئة الإقامة السكنية للمعماري (Dune House by Steven Harris Architects ) على (Beach House) وعلى فئة المنشآت الجديدة (Yabu Pushelberg  Canada Olympic House by) للإطلاع على باقي الجوائز بإمكانك زيارة صفحة: 2016 Best of Year Award Winners

 

أما ما يقابلها عربياً هي جائزة حسن فتحي للعمارة التي أطلقتها مكتبة الإسكندرية ولجنة العمارة بالمجلس الأعلى للثقافة , تبدأ في شهر أكتوبر ويعلن عن الفائزين في أوائل نوفمبر وتعددت أهداف الجائزة أولاً تكريماً للمعماري حسن فتحي الذي أحياء التقنية البناء بالطين والذي أصبح في وقتنا الحالي إرث معماري مسجل في اليونيسكو, إذ يتكيف مع جميع الظروف المناخية, وذات بيئة صحية وموفرة كان من شأنه أن يوفر حياة أفضل لكثير من الأشخاص أما الهدف الثاني هو الإرتقاء بالعمارة المصرية والعربية المعاصرة، ونشر الوعي الثقافي بالعمارة, وتكريماً للمعمارين العرب والمصريين خاصة, وتناولت الجائزة لعام 2016 موضوعات مشروعات المباني الترفيهية ومراكز التسوق، ومشروعات المهندسين المعماريين المصريين خارج مصر, الميدالية المعماري حسن فتحي وهي الجائزة الرئيسية لعام 2016 منتحت للمعماري المصري محمد مختار صبح الرافعي عن مشروع بيت مزرعة القرينة بالمملكة العربية السعودية و والمهندس عمرو حسني علي سليمان عن مشروع المدرسة الألمانية بجنيف بسويسرا, يوجد المزيد من الجوائز الممنوحة للمشاريع المعمارية على الصفحة الرسمية للجائزة المعماري حسن فتحي .

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

شاركنا تعلقيك
قد يعجبك أيضاً
Please reload

مجلتنا الإلكترونية
مجانية . شهرية . إلكترونية
تابعنا على تويتر