المطابخ: الوظيفة أولاً

 

يحاول الكثيرون أن يحَسِّنوا من أداء مطابخهم من الناحية الجمالية. وعلى الرغم من أهمية هذا الجانب لإضفاء لمسة جمالية للمكان، إلا أن الخطوة الأهم تكْمُن في (الوظيفة). فالمطبخ مهما كان جميلاً، لن يُغني ذلك عن أهمية (الوظيفة). هذه المعادلة ما بين الجمالية والوظيفة تتطلب معرفة بعض التفاصيل المهمة. في هذا العدد سنحاول تسليط الضوء على أبرز هذه التفاصيل.

 

مثلث الخدمة:

لقد بات من المعروف أن هناك مثلث خدمة، يتم بناءً عليه تصميم وتوزيع المناطق داخل المطبخ، بغض النظر عن المساحة. هذا المثلث يصل ثلاث نقاط رئيسية بعضها ببعض، (التحضير/الثلاجة/الفرن). من المهم جداً أن لا تقل مسافة ضلع المثلث عن (1.2) م، وأن لا تزيد عن (2.7)م في مطابخ المنازل تحديداً. سيتيح لكي ذلك سرعة وتحكم أكثر في عملية الطهي والحصول على الأدوات.

 

 

كيف تحسبين طول الكاونتر:

بشكل عام أنتِ تحتاجين إلى ما لا يقل عن طول (90) سم كمساحة للتحضير. أما لو كنتِ من هواة الطبخ وإعداد الحلويات، فمن الأفضل أن لا يقل طول المساحة عن (105) سم في عمق (60/65) سم. هذه المساحة لا تشمل أطوال منطقة المغسلة أو غسيل الأطباق والتي تتطلب (140) سم على الأقل للتحرك بسهولة وعدم الشعور بالضيق أو الزحام. يُفضل أيضاً أن يتم إضافة (40) سم على طرفي الثلاجة والفرن.

 

منطقة الوسطية:

في المطابخ الواسعة، يمكن تحديد المسافات من خلال عمل (منطقة وسطية). هذه المنطقة عادةً ما تكون للمغسلة والتحضير. وفي بعض الحالات يمكن وضع الأفران هناك مع توفير التهوية الملائمة. في حالة المغسلة، يُفضل أن تكون على أحد الطرفين وليس في المنتصف، سيُعطي ذلك مساحة إضافية لكِ لعمل منطقة تحضير جانبية أو إضافة منطقة إفطار سريعة بكراسي مرتفعة.

 

الرؤية الواضحة:

من المهم جداً أن يتم تصميم المطبخ بطريقة تمكنكِ من رؤية كل شيء بالمطبخ بوضوح. يُعد هذا عامل أمان مهم، بالإضافة إلى الشعور بالاتساع. يتطلب هذا الوضوح توظيف لإنارة جيدة خلال ساعات النهار وفي الليل. ولذلك من المهم دراسة موقع النافذة في المطبخ، ودراسة التوسيع بناءً عليها.

 

 

الأكل في المطبخ:

هناك من يُفضل وضع طاولة طعام متوسطة الحجم بالمطبخ. إذا كنتِ ممن تفضلن ذلك، حاولي أن تختاري أبعد نقطة عن مثلث الخدمة، حتى لا يصبح المطبخ مزدحماً. فكري في طرق حديثة كطاولات الإفطار أو نظام (البار) على سبيل المثال، لتوفير مكان للأكل دون أخذ مساحة كبيرة. حاولي أيضاً أن تحددي ما الذي تحتاجينه لهذه المنطقة، الأطباق، ماكينة القهوة، المحمصة أو خلاط العصير.

 

 

وظفي التقنية:

اليوم هناك حديث عن المطابخ الذكية التي تعتمد على التقنية. بالنسبة لكِ .. التفكير بذكاء تجاه توظيف التقنية، سيجعل مطبخكِ مواكباً للتطور. أفكار بسيطة مثل التوزيعات للمقابس الكهربائية، أماكن شواحن الهاتف الجوال، مساحات مخصصة لوضع (الحاسوب المحمول) لمتابعة طريقة في اليوتيوب أو حتى تمديد لنظام صوتي. كلها أفكار يمكن أن تضيف لمسة تقنية مفيدة لمطبخكِ. أيضاً طرق تفضيلك للمعدات كغسالة الأطباق، ماكينة التخلص من النفايات أو نظام التهوية، تُعد نقاط مهمة.

 

المطبخ، هو انعكاس لطريقة عمل المستخدم نفسه. ففي نهاية الأمر، سيكون كل مطبخ مختلف عن الآخر مهما كانت المواد والتصاميم متشابهة. فمن أسلوب العمل، لطريقة التنظيم والتخزين، إلى نوعية الأطباق، كلها تساهم في إضافة لمسة خاصة. ما ذكرناه هو أفكار عامة تساعدك للتفكير تجاه مطبخكِ.

 

كلمات مفتاحية:

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

شاركنا تعلقيك
قد يعجبك أيضاً
Please reload

مجلتنا الإلكترونية
مجانية . شهرية . إلكترونية
تابعنا على تويتر
تابعنا على قنوات التواصل الإجتماعي