حدائق النوافذ والشرفات

 

تعتبر حدائق النوافذ والشرفات، من أفضل وسائل المساهمة في تجميل وتزيين واجهات المباني في المدن، البعض يراها على أنها ثقافة تعكس متى رقي صاحبها وأهتمامه بالطبيعة، والبعض يصنفها على أنها محاولة فردية لإضفاء منظر جميل للعين التي تشاهد خارج حدود النافذة. وقد يكون مجرد رغبة شخصية نحو إيجاد مكان ساحر وخلاب، حتى لو كان في مساحة صغيرة، في هذه الصفحات سوف نستعرض أكثر هذا النوع من الحدائق..

تعريفها:

هي حدائق مصغرة تحتل مركزا متوسطا بين تنسيقات حديقة المنزل الداخلية والخارجية. انتشر هذا النوع من الحدائق في أوروبا مع الارتفاع المستمر لأسعار الفواكه والخضرة ولنقص المساحات الزراعية وارتفاع تكاليفها. تعتبر نوع من أنواع حدائق الأسطح.

مميزاتها :

  • تزيين الشرفات فهي أول ما تقع عليه العين في الصباح عند فتح النوافذ من ناحية ولتجمل واجهة المنزل بصفة عامة.  

  • قربها من سكان المنزل مما يجنبهم التعرض لحرارة الصيف وبرودة الشتاء وثلوجه.

  • وجودها في نافذة المطبخ ميزة لربة المنزل تستغلها في زراعة النباتات العطرية وربما الفواكه والخضروات.

  • مناسبة للأطفال حيث يتابعون هوايتهم في زراعة النباتات بمتعة وسهولة.

 

 

مواصفاتها :

1ـ الأواني :

  • تكون إما إسمنتية مصممة أصلا في المبنى أو تركب كصناديق وأحواض متنقلة مصنوعة من (البلاستيك أو الخشب المعزول أومن الألياف الزجاجية)يمكن نقلها من مكانها بحسب فصول السنة. وقد تصمم على شكل صوبة زجاجية في جزءمن الشرفة.

  • أن تكون واسعة وعميقة وثابتة لتلافي خطر سقوطها على المارة.

  • تترك مساحة بينها وبين الجدار لدوران الهواء وتهوية النباتات.

  • أن تكون بعرض النافذة وتثبت في مستوى أقل من بداية قاعدة النافذة بحوالي (10ـ 15) سم.

  • توضع طبقة من الزلط في أسفل الحوض بعمق (10) سم أو ثقوب لتصريف الماء الزائد.

  • نوع التربة وتغييرها عند الحاجة مهم في نجاح هذا النوع من الحدائق.

  • تزرع النباتات في تربة (طمي ناعم وسماد عضوي ) أو (جزء من البيتموس وجزء من الرمل )

2ـ النباتات :

  • ألا يتعدى ارتفاع النباتات (30ـ 50 ) سم حتى يتسنى الرؤية من النافذة.

  • اختيار النباتات المناسبة لكمية الضوء التي تصل إلى الشرفة.

  • استخدام النباتات المتهدلة لتزيين الواجهات الأمامية (الهيدرا والجهنمية )

  • زراعة زهور زينة معمرة وحولية للمحافظة على تتابع إزهارها طوال السنة (البتونيا والخبيزة واللوبيليا واليسيوم والجازانيا)، ويمكن زراعة نباتات متنوعة فيها مثل (الطماطم الشيري والكرنب القرمزي والبقدونس)، والعطريات مثل (الروزماري والنعناع وحشيشة الليمون) والفراولة. ويمكن زراعة اشجار البونساي لصغر حجمها.

  • صيانة النباتات وخدمتها وتوفير متطلباتها من السماد مع إزالة الأعشاب الضارة وخربشة أعلى التربة، ووقايتها من الحشرات والآفات ومكافحتها عند الحاجة بالمبيدات المناسبة.

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

شاركنا تعلقيك
قد يعجبك أيضاً
Please reload

مجلتنا الإلكترونية
مجانية . شهرية . إلكترونية
تابعنا على تويتر
  • Twitter - Black Circle
  • Facebook - Black Circle
  • Instagram - Black Circle
  • Google+ - Black Circle
  • LinkedIn - Black Circle
  • YouTube - Black Circle
تابعنا على قنوات التواصل الإجتماعي